وزير الداخلية الأفغاني عبد الستار ميرزا كوال بـ«انتقال سلمي للسطة إلى حكومة انتقالية»

رزينرز- قالت وزارة الداخلية الأفغانية، اليوم الأحد، إن حركة طالبان بدأت دخول العاصمة كابول من جميع الجهات.

وقال مسؤول أميركي إن الأعضاء «الرئيسيين» في الفريق الأميركي يباشرون عملهم من مطار كابول، في حين ذكر مسؤول بحلف شمال الأطلسي أن عددا من موظفي الاتحاد الأوروبي انتقلوا إلى مكان أكثر أمنا في العاصمة.

وأشار قيادي بطالبان في الدوحة إلى أن الحركة أمرت مقاتليها بالإحجام عن العنف والسماح بالعبور الآمن لكل من يرغب في المغادرة وأنها تطلب من النساء التوجه إلى مناطق آمنة.

وقال مسؤول بـ«طالبان» لـ «رويترز» لا نرغب في سقوط أي مدني أفغاني بريء قتيلا أو جريحا مع تولينا زمام الأمور لكننا لم نعلن وقفا لإطلاق النار.

وأعلن مكتب الرئيس الأفغاني أشرف غني عبر «تويتر»، عن سماع دوي إطلاق نار في عدة نواح من كابول وقوات الأمن تسيطر على الوضع.

وقال مسؤول بالقصر الرئاسي الأفغاني إن الرئيس غني يجري محادثات طارئة مع الديبلوماسي الأميركي خليل زاد ومسؤولين كبار في حلف الأطلسي.

ووعد وزير الداخلية الأفغاني عبد الستار ميرزا كوال بـ«انتقال سلمي للسطة إلى حكومة انتقالية».

وصرّح ميرزا كوال في رسالة عبر مقطع فيديو أنه «لا ينبغي على الأفغان أن يقلقوا.. لن يحصل هجوم على مدينة (كابول).

وسيجري انتقال سلمي للسلطة إلى حكومة انتقالية.

 

 

مقالات ذات صلة