الخالد : المنتدى السعودي الأول للثورة الصناعية الرابعة يؤكد سعي المملكة للتحول نحو الاقتصاد القائم على الابتكار

كونا – قال سفير البلاد لدى المملكة العربية السعودية الشيخ علي الخالد، اليوم السبت، ان “اقامة المنتدى (السعودي الأول للثورة الصناعية الرابعة) يؤكد سعي المملكة الحثيث للتحول نحو الاقتصاد القائم على الابتكار”.

وأضاف السفير الشيخ علي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا)، ان مستوى المشاركة في المنتدى الذي اقيم يومي 28 و29 يوليو الحالي في الرياض من وزراء ومسؤولين وخبراء محليين وعالميين في المجالات المتنوعة يوضح مدى اهميته في تبادل الخبرات من المختصين وللاستفادة القصوى من هذه الخبرات في بلورة الافكار للخروج بأفضل النتائج.

وهنأ السفير قيادة المملكة في ظل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي الامير محمد بن سلمان على تدشين مركز (الثورة الصناعية الرابعة) في المملكة بالشراكة مع (المنتدى الاقتصادي العالمي) والذي يعد منصة لتطوير أطر العمل والبروتوكلات الخاصة بالحوكمة.

وأشار إلى ان المركز يهدف الى بناء تعاون بين القطاع العام والخاص والأوساط الأكاديمية وتصميم سياسات وأطر تنظيمية تسهم في تعزيز فرص الاستفادة من تقنيات الثورة الصناعية الرابعة والحد من مخاطرها على المستوى المحلي والاقليمي والعالمي تحقيقا لأحد مستهدفات (رؤية المملكة 2030).

وأشاد الشيخ علي بأداء الاقتصاد السعودي في التعامل مع جائحة فيروس (كورونا المستجد – كوفيد 19) لافتا الى ان مركز (الثورة الصناعية الرابعة) سيكون رافدا لإقتصاد المملكة.

وكان المنتدى الذي نظمته مدينة (الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية) السعودية بالتعاون مع (المنتدى الاقتصادي العالمي) ناقش عددا من الموضوعات منها تأثير التقنيات الناشئة في مستقبل النقل وبناء أنظمة الرعاية الصحية القادرة على الصمود في وجه الأزمات وتحولات الطاقة النظيفة وبناء المدن الذكية في المستقبل واستعادة النظام البيئي ومستقبل التمويل.

مقالات ذات صلة