#بريطاينا أول امرأة بالعالم تحصل على لقاح كورونا: أفضل هدية للعام الجديد

 

بدأت بريطانيا صباح اليوم الثلاثاء، عمليات التلقيح ضد فيروس كورونا من خلال لقاح طورته شركتا فايزر وبيونتك، لتصبح بذلك أول دولة غربية تبدأ في التطعيم الجماعي للشعب فيما أٌطلق عليه نقطة تحول حاسمة في القضاء على فيروس كورونا.

وقال وزير الصحة البريطاني، مات هانكوك، إن 90 شخصاً تلقوا اللقاح في أول 15 دقيقة من بدء عمليات التلقيح، مشيرا إلى أنه بحلول الربيع ستنتهي عملية التطعيم للأشخاص الأكثر عرضة لكورونا، وستبدأ حملة التطعيم الواسعة اعتباراً من بداية العام الجديد.

وسيزيد التطعيم الجماعي من الأمل في احتمال وصول العالم إلى منعطف في مكافحة الوباء الذي دمر اقتصادات وأودى بحياة أكثر من مليون ونصف المليون شخص على الرغم من أن التخزين في درجات حرارة شديدة البرودة والخدمات اللوجستية الصعبة ستحد من استخدامه في الوقت الحالي.

وأعلنت اللجنة الحكومية المشتركة للتطعيم في بريطانيا قائمة أولوياتها للمرحلة الأولى من إطلاق اللقاح، التي جاءت كما يلي:

1 – المقيمون في دار رعاية كبار السن والقائمون على رعايتهم.

2 – كل من بلغ 80 سنة فأكثر، وعمال الرعاية الصحية والاجتماعية ممن يعملون في الخطوط الأمامية.

3 – كل من بلغ 75 سنة فأكثر.

4 – كل من بلغ 70 سنة فأكثر، والمرضى المعرضون للخطر للغاية.

5 – كل من بلغ 65 سنة فأكثر.

6 – كل الأفراد الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و64 عاما، ويعانون ظروفا صحية مزمنة تجعلهم أكثر عرضة للإصابة بأمراض خطيرة أو الوفاة.

7 – كل من بلغ 60 سنة فأكثر.

8 – كل من بلغ 55 سنة فأكثر.

مقالات ذات صلة