العفاسي : ذكرى التكريم الأممي لصاحب السمو تجدد معاني الرسالة الإنسانية للكويت

كونا – قال وزیر العدل ووزیر الاوقاف والشؤون الاسلامیة الكویتي المستشار الدكتور فھد العفاسي الیوم الاربعاء إن الذكرى السادسة للتكریم الأممي لدولة الكویت ولصاحب السمو أمیر البلاد الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظھ الله ورعاه تجدد معاني الرسالة الإنسانیة المفعمة بالعطاء الكویتي.

وأكد العفاسي في بیان صحفي الیوم الأربعاء أن عطاءات سمو أمیر البلاد حفظه الله ورعاه تجاوزت أعمال الخیر لتصل الى تكریس السلام الدولي مشیرا إلى أن ھذا التكریم یضاف الى سجل الكویت الحافل بالمبادرات الإنسانیة في رفع معاناة الشعوب.

وأوضح أنھ رغم تداعیات جائحة فیروس كورونا المستجد كوفید 19 التي تسببت بكوارث صحیة على مستوى العالم علاوة على تداعیاتھا الاقتصادیة إلا أن دولة الكویت بقیادة سموه لم تتوان عن دعم الانسان أین ما كان وفي أحلك الظروف والازمات.

وبین أن دولة الكویت ارتبطت مع كل ما یقدم من خیر في شتى بقاع العالم لافتا إلى أن الذكرى السادسة لھذا التكریم الأممي نستذكر من خلالھا مبادرات سموه رعاه الله الإنسانیة على صعید الكویت دعما للجوانب التشریعیة التي تسھم في رفع المعاناة عن فئات كثیرة.

ودعا العفاسي الله عز وجل أن یمن على سموه حفظھ الله ورعاه بالشفاء العاجل وأن یعید سموه الى أرض الوطن لمواصلة مسیرة البناء والتقدم في البلاد.

مقالات ذات صلة