وزير الخارجية التركي: سنبلغ اليونسكو فيما يخص بآيا صوفيا

رويترز – ذكر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو يوم الاثنين أن أنقرة ستبلغ منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) بالخطوات الجاري اتخاذها بخصوص آيا صوفيا، وذلك بعد أن حولت المتحف إلى مسجد.

وكانت محكمة تركية قضت يوم الجمعة بأن تحويل المبنى الواقع في اسطنبول والذي يرجع للقرن السادس إلى متحف غير قانوني، وأعلن الرئيس رجب طيب أردوغان أنه بات الآن مسجدا. وكان جاويش أغلو يتحدث في مقابلة مع قناة خبر ترك الرسمية.

وقالت اليونسكو يوم الجمعة إنها ستراجع وضع ذلك المعلم كأحد مواقع التراث العالمي في أعقاب إعلان أردوغان. وكانت آيا صوفيا كنيسة بيزنطية لتسعة قرون قبل أن يحولها العثمانيون إلى مسجد.

مقالات ذات صلة