وكيل وزارة الداخلية قام بجولة ميدانية امنية في مناطق حولي وخيطان والفروانية المعزولة احترازياً وصحياً

وكيل وزارة الداخلية قام بجولة ميدانية امنية في مناطق حولي وخيطان والفروانية المعزولة احترازياً وصحياً

في اطار متابعة الاجراءات الامنية والاحترازية والوقائية وقرارات مجلس الوزراء التي تنفذها وزارة الداخلية لتطبيق العزل التام على المناطق المعزولة وفق الإجراءات الصحية ، قام وكيل وزارة الداخلية الفريق عصام سالم النهام يرافقه وكيل الوزارة المساعد لشئون المرور والعمليات اللواء جمال الصايغ ووكيل الوزارة المساعد لشئون الأمن العام اللواء فراج الزعبي مساء اليوم الاحد الموافق 2020/5/31 بجولة تفقدية ميدانية امنية على مناطق حولي وخيطان والفروانية.

وفي بداية الجولة نقل الفريق النهام للجميع تحيات وتقدير معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية أنس خالد الصالح على الجهود المبذولة في تنفيذ قرارات مجلس الوزراء والسلطات الصحية، حيث تفقد مقار النقاط والمفارز الأمنية بمنطقة حولي ، واستمع من القيادات الامنية الميدانية للاجراءات التي يتم تنفيذها لتطبيق قرار العزل للحفاظ على الصحة المجتمعية ، مشدداً على ضرورة تطبيق القانون بكل حزم وشدة بحق المخالفين ، والتعامل بسعة صدر والانسانية مع الملتزمين ، مثمنا جهود منتسبي الوزارة في تحقيق الامن والامان وبث الطمأنينة في نفوس المواطنين والمقيمين.

واصدر توجيهاته بالعمل بروح الفريق الواحد لتحقيق الغايات المنشودة وحماية المنظومة الصحية في البلاد ، مشددا على أهمية اليقظة والتفاني في أداء الواجب.

كما قام الفريق النهام ومرافقيه بجولة تفقدية لمنطقة خطيان المعزوله احترازيا وصحياً والتي يشرف عليها الحرس الوطني ،واطلع على النقاط الامنية وتابع اجراءات التفتيش على الشاحنات والمركبات للتأكد من عدم محاولة اي من قاطني المنطقة للخروج منها، واستمع من القيادات الأمنية الى الخطط وآليات تطبيق قرارات مجلس الوزراء والسلطات الصحية في البلاد.

وفي سياق الجولة قام الفريق النهام بتفقد النقاط الامنية بمنطقة الفروانية والتي تشرف وزارة الدفاع على تنفيذ قرار العزل الصادر من مجلس الوزراء واشاد الفريق النهام بالدور البارز للجهات الامنية والعسكرية في التصدي لجائحة فيروس كورونا المستجد التي في تمر بها البلاد والتنسيق والتعاون بينهم بما يحقق الاهداف المنشودة وحرصهم على تطبيق القانون وحماية الصحة المجتمعية والحفاظ على صحة المواطنين والمقيمين.

مقالات ذات صلة