القفصي مدرب أزرق اليد : هدفنا التأهل لكأس العالم

مروي : قادرين علي المنافسة بقوة علي الألقاب

أشاد نائب المدير العام لقطاع الشؤون المالية والإدارية في الهيئة العامة للرياضة علي مروي بالتزام اللاعبين في التدريبات وذلك خلال زيارته لتدريب المنتخب أمس على صالة نادي الكويت استعدادًا لاستضافة للبطولة الآسيوية على صالة مجمع الشيخ سعد العبدالله للصالات المغطاة خلال الفترة من 16 إلى 27 يناير الحالي بمشاركة 13 منتخباً.

وقال مروي “أزرق اليد” دائماً قادر على المنافسة بقوة على الألقاب رغم الغياب الطويل عن المنافسات بسبب الايقاف الخارجي والذي سيكون له الاثر بالتأكيد على اداء الفريق في البطولة، وقال :”جميع المنتخبات كانت تتطور وتتقدم إلى الامام على العكس من منتخبنا الذي عانى من الايقاف لأكثر من اربع سنوات”، وتابع:”رغم هذه الصعوبات لدينا ثقة كبيرة في الفريق وادارتيه الفنية والادارية ونحن جميعاً سنقف خلفه لتحقيق أفضل نتيجة ممكنة في البطولة “.

وابدى مروى سعادته في عودة الكويت إلى استضافة مثل هذه المنافسات القارية التي تؤكد دور الكويت الرائد في الجانب الرياضي وقدرتها على تنظيم أقوى البطولات.

القفصي: هدفنا التأهل لكأس العالم

اكد مدرب منتخبنا الوطني لكرة اليد التونسي آمن القفصي التأهل إلى نهائيات كأس العالم هو الهدف الأساسي الذي يسعى إليه “ازرق اليد” خلال مشاركته في البطولة الأسيوية.

وقال القفصي خلال تدريبات المنتخب الاول من أمس على صالة نادي الكويت، أن المنافسة على اللقب الاسيوي حق مشروع لجميع المنتخبات المشاركة لكن تحقيق هذا الهدف ليس بالأمر السهل في ظل مشاركة اقوى منتخبات القارة، وقال :”وضعنا مع مسؤولي الاتحاد التأهل إلى كأس العالم كهدف اساسي لنا في البطولة لكننا نعلم أن منتخب الكويتي يبقى دائماً ضمن الفرق المرشحة لنيل اللقب وهو ما سنسعى اليه خطوة بخطوة”.

واشار القفصي إلى انه وضع برنامج اعدادي للفريق يحتوى على استراتيجة عمل على المستويات الثلاثة البدنية والفنية والتكتيكية، مبيناً ان الخطة بدأت في الكويت من خلال التدريبات البدنية ثم من خلال المعسكر التدريبي في المانيا الذي شهد تدريبات فنية لرفع مستوى اللاعبين

وقال :”ختمنا البرنامج باقامة معسكر في صربيا خضنا خلاله مباريات على مستوى عال مع منتخب مقدونيا مباراتين ومنتخب كوسوفو مباراتين إلى جانب مباراة مع بطل صربيا الامر الذي ساعدنا في اصال اللاعبين إلى أفضل المستويات”.

واكد القفصي أن صفوف الفريق مكتملة عدا بعض الاصابات الخفيفة مثل عبدالله الغربللي الذي يعاني من اصابة بسيطة، مشيراً إلى انه اختار اللعب في المجموعة التي تضم منتخبات العراق والامارات وهونغ كونغ لأنها على المستوى النظري اقل المجموعات قوة

وقال :”لا يوجد فريق ضعيف في البطولة فجميع الفرق تطمح إلى المنافسة الجدية على اللقب وبالاخص المنتخب العراقي الذي يعتبر من اقوى المنتخبات حالياً لكننا سنسعى في البداية إلى تجاوز المجموعة ومن ثمة سنركز على كل مباراة من اجل مواصلة مشوارنا في البطولة”.

وختم القفصي حديثه مطالباً الجماهير الكويتية بضرورة مؤازرة “أزرق اليد” بكل قوة خلال البطولة نظراً لأن الحضور الجماهيري يعتبر دافعاً رئيسياً لتقديم أفضل المستويات.

الزعابي : ننتظر المساندة من الجماهير

 من جانبه عبر مشرف “ازرق اليد” عبدالعزيز الزعابي عن تفاؤله بقدرة المنتخب على تحقيق أفضل النتائج في البطولة، مؤكداً أن المعسكر التدريبي الأخير الذي اقيم في صربيا حقق اهدافه على اكمل وجه من خلال رفع مستوى اللاعبين وادخالهم اجواء المنافسات عبر اقامة مباريات مع منتخبات قوية في اللعبة

وقال :”نتمنى أن نرى مساندة كبيرة من جماهير كرة اليد للمنتخب في المباراة الأولى للفريق الخميس المقبل”.

القلاف : اعداد مميز

 بدوره شدد لاعب “أزرق اليد” مهدي القلاف على أن اللاعبين عازمين على تقديم أفضل مستوياتهم من أجل رفع اسم الكويت عالياً خلال المشاركة في البطولة، وقال القلاف :”حظينا باعداد مميز ولدينا جهاز فني واداري على اعلى مستوى وهو ما يمنحنا الدافع لتقديم أفضل مستويانتا وتحقيق طموح الجماهير بالتأهل إلى كأس العالم اولاً ومن ثم المنافسة بقوة على اللقب الاسيوي”.

الامير : لدينا القدرة على المنافسة

ابدى ابراهيم الأمير تفاؤله بقدرة المنتخب على المنافسة الجدية على اللقب، وقال :”دائماً منتخبنا مرشح للمنافسة على اللقب في جميع البطولات التي يخوضها وهو الهدف الذي نضعه أمامنا كلاعبين ونسعى إلى تحقيقه بكل جهد واخلاص”.

حكام من النرويج وسلوفينيا

9 أطقم حكام من ضمنها طاقم الحكام الكويتي المكون من الحكمان عبدالرحمن الملا واحمد الجمياز الي جانب أطقم من كلا من اليابان والبحرين والأردن وإيران وسلطنة عمان وكوريا الجنوبية ، بالإضافة لطاقمين الحكام المرشحين من الاتحاد الدولي لكرة اليد من النرويج وسلوفينيا .

مقالات ذات صلة