الشعلة : الأمير صمام الأمان وربان سفينة الكويت يقودها بحنكة واقتدار

الشعلة مهنأً بعودة سموه إلى أرض الوطن:

الأمير صمام الأمان وربان سفينة الكويت يقودها بحنكة واقتدار

هنأ وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية وزير الدولة لشؤون البلدية فهد الشعلة سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه بمناسبة عودة سموه سالماً إلى البلاد بعد استكمال الفحوصات الطبية التي أجراها في أمريكا وتكللت بالنجاح .

وقال الشعلة إن عودة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح من رحلة علاجه بالخارج سالماً غانماً بعد أن منّ المولى عز وجل على سموه بالشفاء، هو وسام فرح اعتلى وجوه كل الكويتيين والمقيمين في هذه الأرض الطبية .
وأشار الشعلة إلى أن عودة سمو أمير البلاد إلى وطنه وشعبه هي عودة الوطن إلى الوطن، مؤكداً أن سمو الأمير هو الوطن وصمام الأمان وربان سفينة الكويت التي استطاع قيادتها إلى بر الأمان بكل حنكة واقتدار بالرغم من تلاطم الأمواج وتصاعد حدة التوترات في محيطنا الإقليمي .

وقال الشعلة إن خبر عودة سمو الأمير من رحلة العلاج يعد مؤشراً ايجابياً كشف مدى تلاحم الشعب الكويتي وتعاضدهم مع بعض البعض ومع أسرة آل الصباح الكرام ومع قائد الإنسانية صاحب الأيادي البيضاء مؤكداً أن أيادي سموه غطت مشاريعها مشارق الأرض ومغاربها .

ودعا الشعلة أن يديم الله عز وجل على سموه موفور الصحة ويلبسه ثوب العافية ويمده بالعمر المديد وأن يحفظ لنا الكويت ويديم عليها وعلى شعبنا الوفي نعمة الأمن والأمان في ظل حكمة سموه ورعايته الكريمة .

مقالات ذات صلة