الألعاب النارية تقتل شابا سوريا في مباراة لكرة قدم

 لقي شاب سوري (28 عاما) مصرعه بسهم ناري في المباراة الودية التي جمعت قطبي مدينة اللاذقية حطين وتشرين التي جرت الثلاثاء في اللاذقية ضمن دورة تشرين الودية لكرة القدم التي تقام سنويا.

وتعرض الشاب وهو مشجع لفريق حطين لشمروخ ناري اخترق رئته اليمنى وأجريت له عدة عمليات جراحية لكنه توفي صباح اليوم وسط سخط كبير في الشارع الرياضي السوري الذي طالب بمنع الألعاب النارية في الملاعب.

وكانت المباراة وهي في الدور نصف النهائي للدورة الودية انتهت بفوز حطين بركلات الترجيح 3-1 بعد أن انتهى الوقت الأصلي بالتعادل 2-2K ليصل حطين إلى المباراة النهائية التي ستجمعه مع الوحدة الدمشقي وسط مطالبة الكثيرين بإلغاء المباراة المقررة اليوم حدادا على روح المشجع الحطيني.

 

مقالات ذات صلة