سمو الأمير يشكر كل من اطمأن على صحته إثر العارض الصحي

جاء في بيان صادر من الديوان الأميري التالي :

«يعرب حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه عن بالغ شكره وتقديره لإخوانه سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ومعالي رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم وسمو الشيخ سالم العلي الصباح رئيس الحرس الوطني وإخوانه الشيوخ ومعالي الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح نائب رئيس الحرس الوطني وسمو الشيخ ناصر المحمد الأحمد الجابر الصباح وسمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء وإخوانه الوزراء ورئيس المجلس الأعلى للقضاء ورئيس محكمة التمييز ورئيس المحكمة الدستورية المستشار يوسف جاسم المطاوعة ومعالي النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد الجابر الصباح وإلى السادة الوزراء وأعضاء مجلس الأمة وكل إخوانه وأبنائه المواطنين الكرام والمقيمين على أرض الكويت الطيبة وللقائمين على مختلف وسائل الإعلام على ما أبدوه جميعا من مشاعر جياشة ودعوات صادقة ومتابعة مستمرة للاطمئنان على صحة سموه إثر العارض الصحي الذي تعرض له سموه رعاه الله وذلك عبر مختلف وسائل الاتصال والتي جسدت روح الأسرة الكويتية الواحدة وعكست عمق أواصر المحبة والمودة التي تجمعهم وأبرزت بجلاء سمات الشعب الكويتي وأصالته.
كما يعرب سموه رعاه الله عن عظيم شكره وامتنانه لكل من اطمأن على صحة سموه من إخوانه أصحاب الجلالة والفخامة والسمو قادة الدول العربية الشقيقة والدول الصديقة ولكافة من تابع واستفسر عن صحة سموه حفظه الله، مثمنا سموه ما عبروا عنه من طيب المشاعر وصادق التمنيات. سائلا سموه رعاه الله المولى عز وجل أن يمن على الجميع بوافر الصحة والعافية وأن يديم هذه المودة والتراحم والتواصل وأن يحفظ الوطن العزيز ويديم عليه نعمة الأمن والأمان والرخاء والازدهار».

وباشر سمو الأمير صباح اليوم استقبالاته الرسمية في قصر بيان حيث استقبل سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، ورئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك.

واستقبل صاحب السمو أيضا نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ خالد الجراح الصباح، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح.

مقالات ذات صلة