‏لبنان ثاني دولة عربية بعد الكويت تدين الاجتياح الروسي لأوكرانيا -دعا للحوار والتفاوض انطلاقاً من التمسك بالمبادئ الراسخة والناظمة للشرعية الدولية ‎#الحرب_الروسية_الاوكرانية ‎#الحرب_العالمية_الثالثة ‎#روسيا_تغزو_أوكرانيا ‎#روسيا_واوكرانيا

دان لبنان الاجتياح الروسي للأراضي الأوكرانية، داعيا روسيا إلى «وقف العمليات العسكرية فورا وسحب قواتها منها والعودة إلى منطق الحوار والتفاوض كوسيلة أمثل لحل النزاع القائم، بما يحفظ سيادة وأمن وهواجس الطرفين، ويسهم في تجنيب شعبي البلدين والقارة الأوروبية والعالم مآسي الحروب ولوعتها».

في السياق، قالت وزارة الخارجية والمغتربين: إن الموقف اللبناني جاء «انطلاقا من تمسك لبنان بالمبادئ الراسخة والناظمة للشرعية الدولية التي ترعى الأمن والسلم الدوليين، وفي طليعتها مبدأ احترام سيادة الدول ووحدة أراضيها وأمن حدودها، وإيمانا منه بوجوب حل النزاعات كافة التي قد تنشأ بين الدول بالوسائل السلمية، أي عبر التفاوض، ومن خلال آليات الوساطة التي يلحظها القانون الدولي الذي ينبغي أن يبقى الملاذ الأوحد للدول تحت مظلة الأمم المتحدة».

كذلك، لفتت الخارجية إلى أن لبنان دان الغزو الروسي «نظرا لما شهده تاريخه الحديث من اجتياحات عسكرية لأراضيه ألحقت به وبشعبه أفدح الخسائر التي امتد أثرها البالغ لسنوات طويلة على استقراره وازدهاره».

مقالات ذات صلة