‏مجلس التعاون الخليجي ومصر يوقعان مذكرة تفاهم بشأن آلية التشاور السياسي بينهما ‎#الكويت ‎#الحرب_الروسية_الاوكرانية ‎#روسيا_واوكرانيا ‎#روسيا_اوكرانيا ‎#الحرب_العالمية_الثالثة

وقع الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف الحجرف ووزير الخارجية المصري سامح شكري مذكرة تفاهم بشأن آلية التشاور السياسي بين وزارة الخارجية المصرية وأمانة مجلس التعاون.
وذكرت وزارة الخارجية المصرية في بيان اليوم الخميس أن ذلك جاء خلال لقاء عقده الحجرف وشكري بمقر الوزارة “في إطار جهود تعزيز العلاقات الاستراتيجية الوطيدة التي تربط مصر ودول الخليج الشقيقة”.
ونقل البيان عن شكري إعادته التأكيد على “الارتباط الوثيق بين الأمن القومي المصري وأمن الخليج العربي ودوله الشقيقة” مشيدا بمذكرة التفاهم الموقعة مع مجلس التعاون الخليجي حول تلك الآلية للتشاور السياسي.
وأوضح أن ذلك “يؤكد متانة العلاقات بين مصر ودول مجلس التعاون وخصوصيتها ويسهم في تعزيز العلاقات السياسية والاستراتيجية بين الجانبين لا سيما خلال المرحلة الحالية التي تشهد تحديات غير مسبوقة تستلزم تفعيل مختلف أطر التنسيق والتعاون”.
كما نقل البيان عن الحجرف تأكيده خلال اللقاء على “مكانة مصر ومحورية دورها في تعزيز ركائز الأمن والاستقرار في المنطقة” معربا عن أهمية مذكرة التفاهم الموقعة بين أمانة المجلس ووزارة الخارجية “لتطوير وتنمية علاقات الأخوة والتعاون بين الجانبين في مختلف المجالات”.
وأوضح أن اللقاء تناول كذلك تبادل الرؤى إزاء أبرز القضايا العربية الحالية إلى جانب التباحث حول ما تشهده الساحتان الإقليمية والدولية من “تطورات متسارعة”.
وأشار إلى الاتفاق على مواصلة التشاور والتنسيق بين دول مجلس التعاون الخليجي ومصر “بما يدعم الأمن القومي العربي ويحقق المصالح المشتركة”.

مقالات ذات صلة